منتديات تكريت _ منتديات تكريت الحبيبة _ منتديات جامعة تكريت
أهلا وسهلا بك عزيزي

الزائر المنتدى انتقل الى هذا الرابط

http://eb2a2.com/vb/index.php


منتدى , ثقافي , اجتماعي , شبابي
 
الرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولدردشة تكريت الحبيبة للأعضاء فقط

شاطر | 
 

 "إنجيل المسلمين".. قصة حب للمسيح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عاشق البرشا الكتلوني
مشرف منتدى عشاق النادي البرشلوني
مشرف منتدى عشاق النادي البرشلوني


عدد المشاركات : 658
رقم العضوية : 15
نقاط : 3601
تاريخ الميلاد : 19/07/1990
العمر : 26
الانتساب للمنتدى : 30/07/2009
علم دولتي : العراق
الــــــــمـــــــــزاج : صثب
ذكر

مُساهمةموضوع: "إنجيل المسلمين".. قصة حب للمسيح   2009-08-24, 10:36

طريف الخالدي
بيروت- يعرض الباحث الأكاديمي والمؤرخ الفلسطيني طريف الخالدي في كتابه "الإنجيل برواية المسلمين" ما سماه "قصة حب بين الإسلام والمسيح"، معتبرا أن هذا "الإنجيل الإسلامي" يمكن أن يلعب دورا مهما في الحوار المسيحي الإسلامي الحالي.
وشرح الخالدي -الأستاذ بالجامعة الأمريكية ببيروت حاليا وفي جامعة كيمبردج البريطانية سابقا- مادة كتابه الذي كان قد أصدره بالإنجليزية فقال: "إن المادة المجموعة في هذا الكتاب الذي أسميته (المسيح المسلم) مأخوذة من هذه القصص والأحاديث التي تشكل أكبر مادة عن عيسى المسيح خارج المصادر المسيحية. وارتأيت أن أرمز إلى هذه المادة بعبارة "الإنجيل الإسلامي" لتسهيل الإشارة إليها".

وقال الخالدي عن الأخبار والقصص، التي أورد منها أكثر من 300 وجمعها من مصادرها العديدة وعلق عليها: إن هذا "الإنجيل" كمجموعة متكاملة يمكن أن يعتبر "قصة حب بين الإسلام والمسيح".

وصدر الكتاب في نحو 230 صفحة من القطع المتوسط عن دار النهار للنشر في نوفمبر 2003.

وقام بترجمة مقدمة الكتاب إلى العربية الدكتور سليمان مراد. أما الطبعة الإنجليزية فقد صدرت عام 2001 عن مطبعة جامعة هارفارد.

وأضاف العالم الفلسطيني أن هدفه الأساسي من تجميع هذه المادة وتقديمها للقارئ هو "إبراز صورة للمسيح غير معروفة بشكل جيد خارج المدونات العربية الإسلامية. وقد تثير هذه الصورة فضول أولئك الذين يهمهم فهم كيف أن حضارة دينية كالإسلام توقر شخص المسيح وفي ذات الوقت ترفض فكرة ألوهيته بشكل قاطع. ومن هذا المنظار يشبه الذي أقدمه في هذا الكتاب في بعض النواحي المسيح وفقا للتراث الإنجيلي كما يختلف عنه في نواح أخرى".

وأضاف أن هذا "الإنجيل" يمكن أن يلعب دورا في "مصالحة تاريخية ولاهوتية وفي البحث المستمر لإيجاد دعائم "للحوار الحالي بين المسيحية والإسلام".

"نصوص مبعثرة من خزان الحكمة"


الإنجيل برواية المسلمين

وما يسميه المؤلف "الإنجيل الإسلامي" هو "غير موجود كنص كامل في أي من المصادر العربية الإسلامية بل هو مبعثر في مدونات شتى من القرن الثاني للهجرة (الثامن للميلاد) حتى القرن الثاني عشر للهجرة (الثامن عشر للميلاد). وتعتني هذه المصادر بمواضيع مختلفة كالأخلاق والأدب والتصوف والحكمة وقصص الأنبياء والأولياء... أما بخصوص الأحاديث والقصص عن عيسى فهي تختلف حجما بعضها صغير الحجم بحجم سطر واحد وبعضها الآخر طويل يمتد على بضع صفحات".

وهذه الأحاديث والقصص هي من حيث مصدرها جزء من "خزان الحكمة الخصيب لحضارات الشرق الأدنى القديم... بعض هذه الأحاديث والقصص تحاكي أخبارا شبيهة موجودة في الأناجيل الصحيحة، وكذلك في الأناجيل المنحولة لكن أصل معظمها على الأرجح يعود إلى ما يمكن وصفه بتراث الحضارة الإغريقية".

والعدد الأكيد لهذه الأخبار عن عيسى عليه السلام غير معروف، مع أنها جذبت اهتمام باحثين غربيين منذ القرن الثامن عشر على الأقل؛ فأول "من قام بترجمة ونشر مجموعة صغيرة منها -عددها سبعة وسبعون خبرا- كان المستشرق ديفيد مارغوليوث في سنة 1896. بعد ذلك في سنة 1919 قام المستشرق الأسباني ميجيل آسين آي بالاسيوس بجمع ونشر 225 خبرا ترجمها إلى اللغة اللاتينية مع تعليقات... (ولكن) لا مارغوليوث ولا آسين ولا أي باحث آخر اهتم بالجانب الأدبي للإنجيل الإسلامي ولم يهتموا أيضا بدوره التاريخي ومكانته في تطور التقوى في الإسلام بشكل عام. فما نجده في هذا الإنجيل هو صور متلاحقة زمنيا للمسيح تبرز اهتماما أدبيا ولاهوتيا به".

"نبي مسلم"

ويرى المؤلف أن مادة كتابه تتناول "المسيح (وقد) أعيد إحياؤه في بيئة حولته إلى نبي مسلم، لكنها أبقت على جزء من صورة له موافقة لتلك التي في الأناجيل. ففي هذه البيئة الجديدة يلعب المسيح، أو بالأحرى يُستخدم المسيح ليلعب دورا رائدا في صياغة وتدعيم بعض المفاهيم الإسلامية؛ ومنها- مثلا- التقوى والمسئولية الدينية والعلاقة مع الدولة".

المسيح في "الإنجيل الإسلامي" و"المسيح القرآني"

وفي رأي الخالدي أنه "على الرغم من أن المسيح في الإنجيل الإسلامي له شخصية مختلفة عن المسيح القرآني يبقى الأخير الأساس الذي بنيت عليه صور المسيح الإسلامي اللاحقة".

وقد شكلت الأحاديث التي رواها علماء وفقهاء عن المسيح مصدرا مهما فيما يتعلق بالمسيح. وبدا أن الأحاديث التي روتها مجموعات من الرواة جاءت لتدعم مواقف هذه الجماعات وقناعاتها في أمور دنيوية.

المسيح في "القيامة" وفي "التوراة"

ويقول الخالدي إن أبواب الحديث التي تخصنا هنا بشكل مباشر هي اثنان يمكن تسميتهما أحاديث حول "أحوال القيامة" وأحاديث "توراتية"، ويظهر المسيح في شكل لافت في كليهما.

وفيما يختص بأحاديث أحوال القيامة "أصبح المسيح بسرعة شخصية مركزية في الرواية الإسلامية لنهاية العالم. فدوره في ذلك الوقت -أي عند نزوله ثانية وهو أمر يرد دون تفاصيل في الأناجيل- قد شغل مخيلة الكنائس الشرقية ومن هناك لربما رشح إلى الأحاديث الإسلامية".

ويقول المؤلف: إنه لدى تجميع وتنقيح كتب الحديث في مؤلفات مقسمة بشكل دقيق إلى أجزاء وأبواب كصحيح البخاري وصحيح مسلم في القرن الثالث للهجرة (التاسع للميلاد) استمر مسيح "نهاية العالم" على حساب مسيح الأحاديث "التوراتية"... منذ ذلك الوقت فصاعدا ذهب كل من المسيحيين في اتجاه مختلف.

هناك مسيح "نهاية العالم" يتربع معززا في كتب الحديث الصحيحة وبذلك يصبح هامشيا فيما يتعلق بأمور العبادة والتقوى الإسلامية. وهناك مسيح آخر مزدهر في كتب الزهد والتقوى وفي ضرب من الكتابات الدينية يدعى "قصص الأنبياء".

ويلعب هذا المسيح الثاني دورا مركزيا ليس فقط كمعلم للأخلاق، ولكن أيضا كطرف فاعل في النقاش الإسلامي الداخلي.

ويضيف: "إذن هذا المسيح الآخر هو مسيح التقوى والعبادة، الذي استمرت أخباره وقصصه في الظهور في الأدبيات العربية الإسلامية حتى العصر ما قبل الحديث؛ أي حتى القرن الثامن عشر. وأخباره وقصصه هي التي نسميها هنا الإنجيل الإسلامي".

وفي الحديث عن "أخبار وقصص المسيح الأولى.. الطابع والدلالة" يقول الخالدي إن هذه القصص والأخبار الأولى وعددها 85 خبرا تنتمي إلى كتابين أساسيين في الزهد والتقوى من فترة صدر الإسلام، وهما: كتاب "الزهد والرقائق" لعبد الله بن المبارك، وكتاب "الزهد" لأحمد بن حنبل".

ويقول: إنه "بشكل عام يمكن تقسيم هذه الأخبار إلى أربع مجموعات هي: أحاديث تركز على نهاية العالم، وأحاديث أصلها من الأناجيل أو شبيهة بقصص الأناجيل، وأحاديث وقصص عن الزهد، وأحاديث تعكس مواضيع وأفكارا تدخل في صلب الخلاف بين المسلمين".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عراقية وراسي عالي
عضو سوبر
عضو سوبر


عدد المشاركات : 405
رقم العضوية : 10
نقاط : 53402
تاريخ الميلاد : 03/07/1987
العمر : 29
الانتساب للمنتدى : 14/12/2008
علم دولتي : العراق
الــــــــمـــــــــزاج : مستانسة
انثى

مُساهمةموضوع: رد: "إنجيل المسلمين".. قصة حب للمسيح   2009-08-24, 13:25

شكرا تكريتي جزاك الله خير على هاذي المواضيع شكرا وتقدير لي اهتمامك بقسم الدين المسيحي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: "إنجيل المسلمين".. قصة حب للمسيح   2009-08-24, 17:03

شكرا على مجهودك الطيب وموضوعك الرائع تقبل مروري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
انا درع للطغا
مشرف
مشرف


عدد المشاركات : 1720
رقم العضوية : 13
نقاط : 5258
تاريخ الميلاد : 11/01/1988
العمر : 28
الانتساب للمنتدى : 21/09/2008
علم دولتي : العراق
الــــــــمـــــــــزاج : صشبيض
ذكر

الاوسمة
 :  

مُساهمةموضوع: رد: "إنجيل المسلمين".. قصة حب للمسيح   2009-08-26, 18:51

جزاك الله خير
الله يحفظك ويرعاك

منتديات تكريت الحبيبية





.

.

.

تــــــــوقــــيـــعـــــــــي
حبيبي ياعراق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
"إنجيل المسلمين".. قصة حب للمسيح
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» " حن وآنا حـــــن"
» بالفيديو.. البرازيل تكتفى بهدفين فى شباك "الناموس الأحمر"
» المضاد الحيوى.. لعلاج "تراخوما العيون"
» دراسة ايقاعية لقصيدة "لاشيء يحدث الان" للشاعر شكري
» قضيها.. و"الناس مش لبعضيها"!

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات تكريت _ منتديات تكريت الحبيبة _ منتديات جامعة تكريت :: ~¤¦¦§¦¦¤~ القســـــــــــم الــعـــــــــــــام~¤¦¦§¦¦¤~ :: منتدى الدين الاسلامي-
انتقل الى: